الأربعاء 24 أبريل 2024

المخرجة رشا شربتجي تفاجـ.ـئ الجمهور بما سيجري في الأيام القادمة بمسلسل ولاد بديعة

موقع أيام نيوز

كشفت المخرجة السورية رشا شربتجي، عن تطورات الحلقات القادمة من مسلسل “ولاد بديعة ”

وقالت شربتجي خلال لقاء خاص : الله يجيرنا من ساعة الغفلة ، ساعة الغفلة مكملة مع جميع الشخصيات.

وأشارت لحصول مُفاجـآت و أحـداث جديدة رح تكون خـارج المُتوقع وصـ.ـادمة.


وقالت هناك تقلبات بالشخصيات بمايناسب تطورها ويناسب الاحداث.

حجز المسلسل السوري "ولاد بديعة" مكاناً مميزاً بين الأعمال الرمضانية التي يحرص المشاهد على متابعتها، في ظل حالة التشويق التي تسيطر على أحداثه، خاصة أن المخرجة رشا هشام شربتجي اعتمدت في السرد على المشاهد القصيرة، فأصبح المسلسل متسارع الإيقاع ومختلفاً، وأكثر جاذبية. 

أحداث المسلسل تدور في عدة أزمنة، ما بين حقبة الثمانينيات حيث بدأت القصة، ثم في الفترة بين 2009 إلى 2023، وتبدأ أحداثه بمشهد ولادة مختار الدباغ عام 1989 داخل سوق الدباغات القديمة في منطقة الزبلطاني الواقعة على أطراف دمشق، المسلسل أشار من خلال أحداثه إلى المشكلة الرئيسة في الدباغات، هي قلة الجلد وقلة المياه إلى حد بعيد، وخاصة أن دباغة الجلود أكثر صناعة تستهلك المياه، حيث كل قياس قدم من الجلد يحتاج 100 لتر ماء. 



 

اعتمد البناء الدرامي في مسلسل "ولاد بديعة" على الصراع المستمر بين أبطاله، متخذاً من بيئة المدابغ والعاملين فيها خليفة تدور بها معظم الأحداث، إلى جانب استخدام المړض النفسي والعقلي لشخصيتين أساسيتين، تبني عليهما تسلسل الأحداث، وهما "مختار" ابن الحاج عارف الشرعي، المصاپ بانفصام الشخصية، وبديعة المصاپة بإعاقة ذهنية، التي تقرب منها الحاج عارف، وأثمرت العلاقة عن التوأم "ياسين" و "شاهين" اللذين بقيا في كنف الأب وتحت عينيه، دون أن يثبت نسبهما إليه.

 

تمكنت "شربتجي" بالإمساك بشخصيات العمل وعواطفهم ودوافعهم وخلفيتهم من خلال أنواع مختلفة من أساليب السرد، فاستخدامها المقطع المختصر لإظهار ما تفكر فيه الشخصية، أو تشعر به، مثل "الفلاش باك" أو الخيال أو لقطة رد الفعل، وظهر ذلك واضحاً مع أولاد بديعة وأخيهم مختار.

كما استخدمت المخرجة بتمكن المونتاج، والفاصل الزمني لإظهار التغيير والتقدم في أحوال الشخصيات، ضمن توليفة متعددة الأبعاد من الأحداث والخطوط المتشابكة جعلته "شربتجي" أكثر تشويقاً من الناحية البصرية، باستخدام التباين، ما بين الإضاءة والظلال، وساعدها أسلوب السرد في السيناريو، الذي يظهر التباين من خلال خلق بيئات لحدوث المشهد.

المسلسل من تأليف علي وجيه ويامن الحجلي.